5 نجوم عالميين مرتبطين بأشخاص من أصول عربية

5 نجوم عالميين مرتبطين بأشخاص من أصول عربية

الحب لا يعرف فرق السن أو المسافات أو اختلاف العرق، كما ترى بوضوح في هذه العلاقات بين النجوم العالميين وشركاء حياتهم من العرب.

 

قصص الحب هذه هي دليل رومانسي على مدى صغر العالم، وأن العرب والأجانب بإمكانهما، بطبيعة الحال، أن يعيشوا بسعادة وهناء! لذلك، إذا كنت عربيا وتحلم بقصة حب خيالية مع إحدى نجمات هوليوود، إذن فنحن نقول لك:

 

أولا، لا تقفد الأمل في تحقيق هذا الحلم لأنه ربما يصبح حقيقة. ثانيا، تفحص القائمة التالية بعناية وحاول أن تعلم منها على قدر ما تستطيع، لأنه يوما ما قد نضيف اسمك إليها!

 

  1. سيسك فابريغاس ودانييلا سمعان

التقىت الفتاة اللبنانية الجميلة التي تبلغ من العمر 41 عاما، بنجم كرة القدم الاسباني الذي يبلغ من العمر 29 عاما في لندن عام 2013، عندما كانا يتناولان العشاء في نفس المكان. بعد أن انفصلت عن زوجها اللبناني وأبو ولديها، بدأت في الخروج مع (فابريغاس) وهما يعيشان الآن في إسبانيا ولديها بنتان منه. الزوجان دائما ما ينشران صورهما الرومانسية معا على إنستجرام، ويعلنان عن حبهما لبعضهما البعض.

 

  1. تشانينج تاتوم وجينا ديوان

ربما لم تطأ أقدامها أرض لبنان، ولكنها من أصول لبنانية من جهة والدها! فقد التقت الممثلة والراقصة الجميلة بزوجها الممثل (تشانينغ تاتوم)، في موقع تصوير فيلم “على إيقاع رقصة الهيب هوب” في عام 2006، ولقد رزقا الآن بابنة تبلغ من العمر ثلاث سنوات وما زالت علاقة الحب قوية بينهما. فقد قاما هذان الزوجان بتربية ابنتهما (ايفرلي) على الطعام النباتي، ولم يعوداها على الكبة النيئة أو المشاوي كعادة أهل سوريا ولبنان.

 

  1. جانيت جاكسون وسام المانع

بعد أن دامت علاقتهما لسنوات، تزوجا الاثنان سرا في عام 2012، وهما يتوقعان الآن وليدهما الأول، حيث التقى ملك الأزياء القطري البالغ 41 عاما، بالنجمة الأمريكية المشهورة البالغة 49 عاما في دبي في عام 2010. فشعر على الفور بأنها هي من يتمنى الارتباط بها، وقال لإحدى المجلات في عام 2011: “أنا محظوظ كثيرا لأنني على علاقة بامرأة أحلامي”. تضم أزياء عائلة المانع محالات لبيع أرقى الماركات التجارية بسعر التجزئة مثل “دولتشي”، و”غابانا”، و”أرماني”، لذلك فإننا نقول وبكل اطمئنان أننا لن نسمع (جانيت جاكسون) تقول هذا العبارة الشهيرة: “ليس لدي ما يمكنني ارتدائه !!”.

 

  1. جورج كلوني وأمل علم الدين

التقى الزوجان اللذين احتفلا مؤخرا بالذكرى السنوية الثانية لعيد زواجهما في عام 2013 في حفل لجمع التبرعات الخيرية، حيث عثر عازب هوليوود الأشهر على الفور على الفاتنة والجميلة (أمل علم الدين) محامية درزية. فقد زرفنا جميعا دمعة الفرح حينما أخبرها أمام العالم قائلا :”إنني فخور بأن أكون زوجك”، في كلمته التي ألقتها في حفل جوائز “غولدن غلوب” عام 2015.

جورج كلوني وزوجته
  1. 5. جيجي حديد وزين مالك

حسنا، هذان الشخصان ليسا متزوجين … لكنهما يتواعدان منذ أكثر من عام الآن، وهو ما يعادل عقد من الزمن في عالم المشاهير. (جيجي حديد) هي ابنة المطور العقاري الفلسطيني الشهير (محمد حديد) وعارضة الأزياء الهولندية (يولاندا حديد). مالك أيضا من أصول مختلطة. فوالدته بريطانية، بينما والده من أصل باكستاني. فهما مواطنين عالميين فقط بوجهين متشابهين تماما وجينات لا تصدق … ولا شيء يحسدان عليه هنا!

نانسي عجرم وفيروز من أكثر الشخصيات العربية تأثيرا في الشرق الأوسط

نانسي عجرم وفيروز من أكثر الشخصيات العربية تأثيرا في الشرق الأوسط

إن الأمر قد يستغرق الكثير من الجهد حتى تؤثر في شخص واحد، ناهيك عن التأثير في أمة بأكملها، ومع ذلك فقد أثبتت النجمة اللبنانية الأسطورية والمطربة المخضرمة (فيروز) وبنت بلدها النجمة اللبنانية (نانسي عجرم) أنهما من أكثر الشخصيات العربية تأثيرا في العالم العربي.

 

وطبقا لدراسة سنوية أجرتها مجلة الشرق الأوسط، فإن المطربتين حققتا مرتبة من بين “أفضل 50 مطربة عربية في عام 2016″، وجاءت (نانسي) في المرتبة 15 في القائمة، ووصفتها المجلة بالآتي:

 

“بدأت المطربة اللبنانية المشهورة (نانسي عجرم) الغناء وهي طفلة وصدر لها أول ألبوم عندما كانت في الخامسة عشر من عمرها. فقد سطع نجمها عندما تعاونت مع المنتج (جيجي لامارا) لأول مرة وقت إصدار أغنيتها “أخاصمك آه” التي حققت نجاحا ساحقا في ألبومها الثالث “يا سلام” في عام 2002. أصبحت الأغنية معروفة جزئيا بسبب الفيديو الدعائي الرائع، وأصبحت (نانسي عجرم) منذ ذلك الحين معروفة بالفيديو كليبات عالية الميزانية، وتصويرها للعديد منها في كل ألبوم.

                                     نانسي عجرم

 

في عام 2004 أصدرت ألبومها الثاني “آه ونص” الذي أكد على مكانتها كنجمة عربية مشهورة، حتى أن (أوبرا وينفري) في عام 2009 وصفتها بأنها “بريتني سبيرز الشرق الأوسط”، وقد احتوت ألبوماتها التالية على أغنية “يا طبطب … ودلع” في عام 2006، وأغنية “شخبط شخابيط” في عام 2007، وأغنية “بيتفكر في إيه؟” في عام 2008. فقد أدت أغنيتها الأخيرة إلى حصولها على أول جائزة عالمية في الموسيقى لأكثر أغاني فنان من الشرق الأوسط مبيعا في العالم، وقد فازت منذ ذلك الحين بمجموعة متتالية من الجوائز الأخرى، بما في ذلك جائزة “موريكس دوأور”.

 

إن الأم البالغة من العمر 31 عاما، والتي لديها ابنتان من زوجها طبيب الأسنان، هي الراعية الأولى والوحيدة والمتحدثة باسم شركة “كوكا كولا” في الشرق الأوسط والعالم العربي، وتفيد التقارير بأن صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك” هي من أكثر صفحات الفنانات العربيات اكتظاظا بالمشتركين على شبكة التواصل الاجتماعي.

نانسي عجرم

أما بالنسبة للأسطورة الحية “فيروز”، فقد جاءت في المرتبة رقم 30، وهذا هو نص ما ذكرته المجلة عنها: “تعتبر فيروز، التي لا تزال تعرف باسم سفيرة العرب و”جوهرة لبنان”، واحدة من أعظم من ظهر بالساحة الموسيقية في الشرق الأوسط، وتلقت تعليمها بالعاصمة “بيروت” في نوفمبر من عام 1935، وبدأت حياتها الموسيقية كمغنية كورال في راديو لبنان.

فيروز

 

في الخمسينيات، انطلقت حياتها المهنية بعد أن تعاونت مع الأخوان ” عاصي ومنصور رحباني” اللذين عملا كلاهما كموسيقار في نفس محطة الإذاعة. أما اليوم فهي تحظى باحترام وتقدير منطقة الشرق الأوسط وخارجها، وبرغم أنها لم تغني قط في مدينة القدس، إلا أنه تم منحها مفتاح المدينة المقدسة الذي قدمته إليها اللجنة الثقافية في القدس منذ أكثر من 40 عاما، لا يزال من بين أهم الجوائز التي تملكها. أصدرت ألبومها الأخير “ايه فيه أمل” في عام 2010، لكنها عزمت معجبيها على رسالة مصورة خاصة بالعام الجديد على فيسبوك لحساب صحيفة “هيرالد” في عام 2016. ”